أخبار مصر

هروب محتكرو السجائر إلى 3 محافظات

أسعار السجائر في مصر .. التحديات والحلول للأزمة الحالية

تشهد سوق السجائر في مصر في الوقت الحالي تحديات كبيرة تتمثل في ارتفاع الأسعار وتداول السجائر في السوق السوداء.

كما يعود هذا التحدي إلى استحواذ شركة إماراتية على نسبة 30% من الشركة الشرقية للدخان الأمر الذي أدى إلى تداول المنتجات بأسعار غير مقنعة للكثيرين. في هذا المقال سنتناول الوضع الحالي لأسعار السجائر والتحديات التي تواجهها السوق المصري كما سنتناول الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لتخفيض هذه الأسعار.

أسعار السجائر .. تحليل ومقارنة

أسعار السجائر الرسمية

  • بوكس “10” بـ 15 جنيها.

  • كليوباترا كينج سايز بـ 23 جنيها.

  • كليوباترا سوفت كوين بـ 24 جنيها.

  • ميريت بأنوعها بـ 59 جنيها.

  • مارلبورو رد بـ 54 جنيها.

  • مارلبورو جولد بـ 54 جنيها.

  • مارلبورو كرافت بـ 44 جنيها.

ولكن أسعار السجائر الغير رسمية تقريبا كالتالى :-

  • كليوباترا بـ 50 جنيها.

  • مارلبورو رد بـ 70 جنيها.

  • مارلبورو كرافت بـ 50 جنيها.

  • أل إم رد بـ 65 جنيها.

  • أل إم أزرق بـ 65 جنيها.

  • ميرت بأنوعها 85 جنيها.

  • ونستون بأنوعها 50 جنيها.

كما تظهر هذه المقارنة بين الأسعار الرسمية والأسعار غير الرسمية اختلافا كبيرا، حيث تظهر الأسعار في السوق السوداء بمعدلات تجاوزت ضعفين أحيانا للأسعار الرسمية. هذا الأمر يعكس التحديات الكبيرة التي تواجه المواطنين في الوصول إلى منتجات التدخين بأسعار معقولة.

أزمة السجائر بالسوق المصري .. الأسباب والتداعيات

فجر إبراهيم إمبابي، رئيس شعبة الدخان باتحاد الصناعات المصرية، مفاجأة بشأن أزمة السجائر، مشيرًا إنه يتم محاربته في عمله، بسبب كشفه عن المتسبب في أزمة السجائر بالسوق المصري وكان ذلك من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “الحكاية”، والمعروض على قناة “إم بي سي مصر”

وصرح قائلًا: إن محتكري سوق السجائر والذين كانوا يتمركزون في شارع باب البحر في مصر القديمة

مشيراً لانهم نقلوا نشاطهم إلى عدة مدن وهم:

6 أكتوبر بمحافظة الجيزة.

العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية.

مدينة السادات بمحافظة المنوفية.

إنتاج الشركة الشرقية للدخان وتداول السجائر في السوق السوداء

ووفقاً الى ما تم ضبطه في مخازن تجار السوق السوداء يفوق إنتاج الشركة الشرقية للدخان في شهرين

ويشير هذا إلى حجم التحديات التي تواجه شركات الإنتاج الرسمية في التصدي للتداول الغير قانوني .

إقرأ أيضاً :- التموين تزف بشرى سارة لأصحاب البطاقات

الإجراءات الحكومية لتخفيض الأسعار

لذلك اتخذت الحكومة المصرية مجموعة من الإجراءات للتصدي لأزمة ارتفاع أسعار السجائر وزيادة التداول في السوق السوداء، ومن هذه الإجراءات:

1. زيادة كميات الإنتاج

كما تم زيادة كميات الإنتاج اليومي وطرح كميات إضافية في السوق، حيث تم طرح ما يقرب من مليون سيجارة في اليوم، بزيادة تصل إلى 30% عما كان يتم طرحه في الأسواق سابقا.

2. مراقبة الأسواق

كما تم التواصل مع الجهات الرقابية لمتابعة مبيعات الشركة ومراقبة قوائم الأسعار والتجار والكميات التي تورد إليهم، بهدف مراقبة الأسواق والحد من التداول غير القانوني.

3. مناشدة المستهلكين

كما تمت مناشدة المستهلكين بعدم التكالب على الشراء وعدم التخزين الزائد الذي يزيد من الضغط على الأسواق ورفع الأسعار

ولذلك تظل أسعار السجائر قضية حساسة تتطلب تدخلا حاسما من الجهات المختصة للحفاظ على استدامة السوق وتوفير المنتجات بأسعار معقولة للمواطنين. ولذلك نؤكد إن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة تشكل خطوة إيجابية في هذا الاتجاه،

كما انها من المتوقع أن تسهم في تحسين الوضع الحالي.

كما يمكنكم ايضاً مشاهدة احدث الاخبار الحصرية على موقعنا الرياضى الساعة سبورت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى