أخبار مصر

مصر تدين بأشد العبارات الهجوم الإسـ رائيلي على مخيم النصيرات

دانت مصر بأشد العبارات الاعتداءات الإسرائيلية على مخيم النصيرات وسط قطاع غزة والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 150 من المدنيين الفلسطينيين وإصابة المئات.

واعتبرت وزارة الخارجية المصرية في بيان الاعتداءات الإسرائيلية انتهاكا لكافة أحكام القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، وجميع قيم الإنسانية وحقوق الإنسان.

وحملت مصر إسرائيل المسؤولية القانونية والأخلاقية عن هذا الاعتداء، مطالبة بامتثالها لالتزاماتها كقوة قائمة بالاحتلال، ووقف الاستهداف العشوائي الذي يطال الفلسطينيين المدنيين، بما في ذلك المناطق التي نزحوا إليها، والتدمير الغاشم لكافة خدمات البنية التحتية في القطاع.

 وطالبت القاهرة الأطراف الدولية المؤثرة، ومجلس الأمن الدولي، بضرورة التدخل الفوري لوقف الحرب الإسرائيلية ضد قطاع غزة، والتحرك المسؤول من أجل إنهاء هذه الأزمة الإنسانية التي راح ضحيتها ما يزيد عن 36 ألف شخص، مؤكدة على حتمية التوصل لوقف إطلاق النار في كامل قطاع غزة، وإدخال المساعدات الإنسانية والإغاثية بصورة كاملة ودون عوائق من كافة المعابر البرية للقطاع.

نتنياهو يلتقي الرهائن المحررين في مستشفى شيبا تل

تحرير رهائن

وفي وقت سابق من السبت، أعلن الجيش الإسرائيلي تحرير أربعة رهائن أحياء في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، في عملية نوعية شاركت فيها عدة جهات أمنية إسرائيلية.

وقال الجيش إنه تم إنقاذ الرهائن من قبل قوات الجيش الإسرائيلي والشاباك وقوات اليمام من موقعين منفصلين في قلب النصيرات.

كان الجيش الإسرائيلي، قد قال في وقت سابق إنه يستهدف البنية التحتية لمسلحين في منطقة النصيرات بغزة، وذلك في إعلان غير معتاد عن “عملية جارية”.

ضحايا من المدنيين الفلسطينيين

وقال مسؤولو صحة ومسعفون فلسطينيون إن هجوما إسرائيليا على النصيرات أدى إلى مقتل عشرات من الأشخاص بينهم نساء وأطفال.

ولم تذكر وزارة الصحة في غزة عدد القتلى من المسلحين الفلسطينيين.

وذكر المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة في بيان أن الهجوم على النصيرات أدى لمقتل 210 فلسطينيين على الأقل وإصابة عدد كبير آخر. ولم تذكر وزارة الصحة حتى الآن عددا نهائيا للقتلى والمصابين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى