اخبار رياضية

ليفربول ومحمد صلاح وحسام حسن.. تفاصيل الأزمة كاملة

كشفت وسائل إعلام مصرية عن تجدد الأزمة بين ليفربول ومنتخب مصر، على خلفية قرار استدعاء محمد صلاح، في المعسكر المقبل للمنتخب المصري والمشاركة في البطولة الدولية الودية المقامة في الإمارات.

ويأتي الاستدعاء في وقت يعاني نادي ليفربول الإنجليزي من تبعات إصابة صلاح في كأس أمم إفريقيا الأخيرة، والتي أجبرت النجم المصري عن الغياب عن أكثر من 10 مباريات “حساسة” لليفربول.

ولم يعد صلاح حتى الآن للمشاركة مع ليفربول، ويسابق الفريق الطبي الزمن لتجهيزه للمشاركة في قمة الدوري أمام مانشستر سيتي، الأحد المقبل.

بداية الأزمة

المشكلة الأولى تعود من تصريحات حسام حسن، مدرب المنتخب المصري، حول صلاح، بعد خروجه من معسكر المنتخب للعلاج في ليفربول، خلال أمم إفريقيا.

حسن هاجم صلاح، وقال إن لو بيده القرار، فلن يعيد صلاح للمنتخب بعد رحيله.

بعدها بأسابيع، أعلن الاتحاد المصري للكرة تعيين حسام حسن مديرا فنيا للمنتخب، بإدارة شقيقه إبراهيم حسن.

تعيين حسن سيضعه في مواجهة محمد صلاح في المنتخب المصري.

استدعاء صلاح واعتراض ليفربول

اختار حسام حسن، النجم المصري محمد صلاح رغم غيابه لأشهر مع ليفربول بعدما تجددت الإصابة التي تعرض لها مع منتخب مصر في بطولة أفريقيا بعدما استعجل وشارك في مباراة برينتفورد مع ليفربول اللي سجل فيها هدف وصنع هدف وبعدها تجددت إصابته وغاب 4 مباريات.

وكشف الإعلامي المصري أحمد شوبير، نائب رئيس اتحاد الكرة السابق، في تصريحات إذاعية، إن ليفربول قدم رسالة للاتحاد المصري، يطالب فيها إعفاء صلاح من المشاركة.

وقال شوبير: “لكن الجهاز الفني وحسام حسن أكد ضرورة حضور اللاعب بما أن ذلك في الأجندة الدولية ويجب حضور اللاعب، ثم يقرر الجهاز الفني ضمه أم لا، وفقا لتقرير الجهاز الطبي لمنتخب مصر “.

جلسة صلح

وشدد شوبير، خلال برنامجه “مع شوبير”، على أن وزير الرياضة المصري تحرك بقوة لإقامة جلسة صلح بين الأطراف، حتى يبدأ المنتخب صفحة جديدة تحت قيادة التوأم حسام وإبراهيم حسن.

وأوضح حارس منتخب مصر الأسبق، أن وزير الرياضة أجرى اتصالات مكثفة للتقريب في وجهات النظر بين حسام حسن ومحمد صلاح، ومحاولاته في طريقها للنجاح.

وأشار أحمد شوبير إلى أنه “ما علمته أنه خلال تواجد أشرف صبحي وحسام حسن في السعودية، لحضور نهائي كأس مصر بين الزمالك والأهلي، الجمعة المقبل، وسيجري عمل اتصال فيديو للصلح بين حسام حسن ومحمد صلاح، لإنهاء هذا الأمر”.

المرحلة المقبلة

ويخوض منتخب مصر بطولة ودية، بعد أسبوعين، مع منتخبات نيوزيلندا وتونس وكرواتيا، تحضيرا لتصفيات كأس العالم المقبلة.

من جانبه، سيدخل ليفربول المرحلة الأخيرة من الموسم، وهو ينافس على 3 بطولات، وهي الدوري الإنجليزي الممتاز، الذي يتصدره بفارق نقطة عن مانشستر سيتي، وكأس الاتحاد الإنجليزي، الذي وصل إلى ربع النهائي فيه، وبطولة يوروبا ليغ، التي سيخوض دور الـ16 فيها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى