اخبار عربية

طبيبة تصف مأساة سكان غزة في مستشفى الشفاء بغزة

تحت شظايا الحرب: الأطباء البواسل في غزة يواجهون تحديات هائلة

تتواجه الحرب في قطاع غزة بالتحديد، بالعديد من التحديات البالغة الصعوبة، والتي تضرب بقسوة الحياة اليومية للمدنيين هناك.
تانيا الحاج حسن طبيبة العناية المركزة للأطفال والطبيب الإنساني في منظمة أطباء بلا حدود تقدم نظرة مختلفة تماماً على الواقع المرير الذي يعيشه الأطباء والمرضى في هذه الظروف الصعبة.

تحديات الأطباء في غزة

تشهد مستشفى الشفاء الذي يُعتبر أكبر مستشفى في القطاع، مشاهد مأساوية للأطفال الذين تعرضوا للإصابات الخطيرة. الأطباء يرون أطفالاً معظمهم يعانون من حروق جسيمة وفقدان لأطرافهم وإصابات كارثية أخرى.
كما إن نقص الإمدادات الطبية يعني أن الأطباء يجدون أنفسهم فاقدين لأدوات الطب الحديث التي يحتاجونها لعلاج هؤلاء المرضى. ذلك الأمر الذي يزيد من صعوبة وتعقيدية عمليات العلاج.

الأوضاع الإنسانية

كما قالت الدكتورة تانيا الحاج حسن بكلمات مؤثرة: “قلوبنا تحترق، هذا سيل من المعاناة الإنسانية، وهو من صنع الإنسان بنسبة 100٪”. الواقع الذي يشهده الأطباء والمرضى في غزة يفرض عليهم حمل مسؤولية إنسانية كبيرة
وكذلك يجبرهم على البقاء في هذه الظروف القاسية رغم التحديات الكبيرة التي يواجهونها.

 

نداء لوقف النار والدعوة للإنسانية

دعت الدكتورة حسن إلى وقف إنساني فوري لإطلاق النار في الحرب بين الاحتلال الإسرائيلي وحركة المقاومة حماس. وأكدت أن هناك حاجة ماسة لوقف الهجمات العشوائية والمجازر التي تُرتكب في هذه الأوقات الصعبة.
كما أشارت إلى خسارة أكثر من 130 من مقدمي الرعاية الصحية الذين فقدوا حياتهم في هذه الظروف الصعبة.

تضحيات الفريق الطبي

رغم الظروف القاسية والمخاطر التي يتعرضون لها، فإن العاملين في المجال الطبي في غزة يظلون يعملون بلا كلل ويخدمون المرضى على مدار الساعة. كما يخشون هم وعائلاتهم التعرض للخطر لكنهم يرفضون مغادرة مرضاهم ويقررون البقاء إلى جانبهم في هذه الظروف الصعبة.
كما تكمن براعة الأطباء في غزة في القدرة على تقديم الرعاية الصحية بأعلى مستويات الاحترافية والإنسانية رغم الصعاب الكبيرة التي يواجهونها. نحن نشهد هنا على بطولاتهم اليومية في مواجهة الحرب والمعاناة، ونأمل أن يتحسن الوضع قريباً ليعيش الأطفال والمرضى حياة كريمة وآمنة.

كما يمكنكم ايضاً مشاهدة احدث الاخبار الحصرية على موقعنا الرياضى الساعة سبورت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى