اخبار عالمية

حالة هلع بين المرضى.. استهداف محيط المستشفى الوحيد لعلاج السرطان في غزة

التصعيد الإسرائيلي وآثاره على الصحة في غزة

تشهد قطاع غزة حالة من التوتر والعنف المتصاعد نتيجة للهجمات العسكرية الغاشمة التي يشنها الجيش الإسرائيلي.
ويعيش الشعب الفلسطيني في ظروف صعبة كما تستهدف المدارس والمستشفيات مما يزيد من معاناتهم. 

مستشفى الصداقة التركي: ركيزة أساسية لرعاية مرضى السرطان

من بين المنشآت الطبية الحيوية في قطاع غزة يبرز مستشفى الصداقة التركي كركيزة أساسية لرعاية مرضى السرطان تم تشييده بتبرع كريم من الحكومة التركية وأصبح نموذجًا إنسانيًا طبيًا يخفف من معاناة المرضى الذين تضايقوا بسبب الحصار الإسرائيلي.

المستشفى الوحيد لعلاج السرطان

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة ليل الأحد/الاثنين تحطيم “مستشفى الصداقة التركي” الوحيد المخصص للسرطان في القطاع إثر استهدافه بقصف نفذه الجيش الإس رائيلي.
وقال البيان: “مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني شيّد بتبرع كريم من الحكومة التركية ليصبح نموذجا إنسانيا طبيا يخفف من معاناة المرضى الذين أنهكهم الحصار الإسرائيلي” 
وتابع: “اليوم هذا  وبكل وحشية يريد أن ينال من هذا الصرح الذي يجسد جزءا من حب الشعب التركي لشعبنا الفلسطيني”.
وأكد :” هناك حالة من الهلع تصيب مرضى السرطان والطواقم الطبية جراء تحطيم المستشفى وكذلك إلحاق أضرار بليغة فيه نتيجة استهداف الجانب الإسرائيلي لمحيطه بشكل متكرر”.

 

استهداف محيط المستشفى: هجمات تهدد الحياة

في خطوة همجية جديدة استهدفت قوات الاحتلال محيط المستشفى الوحيد المخصص لعلاج السرطان في غزة 
ونؤكد ان هذا الاستهداف الجبان يعرض حياة المرضى والطواقم الطبية للخطر، مما يزيد من مستوى الهلع والتوتر.

تحطيم الأمل

قد تسبب هذا التصعيد في تحطيم الأمل لدى مرضى السرطان وأسرهم، الذين يبحثون عن العلاج والرعاية
كما إن تكرار الهجمات يؤدي إلى تضرر هذا المرفق الطبي الحيوي مما يعيق الجهود الرامية للمحافظة على الرعاية الصحية.

نداء للرئاسة والحكومة التركية

نطالب الرئاسة والحكومة التركية بالتدخل الفوري لوقف هذه الهجمات العنيفة وحماية مستشفى الصداقة التركي
الذي يمثل أملًا حقيقيًا للمرضى في غزة كما يجب العمل على تأمين المرفق الطبي وتقديم الدعم اللازم للمرضى والطواقم الطبية.
في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة يجب علينا أن نواصل الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعمهم في هذه الظروف الصعبة
ولذلك الحفاظ على مستشفى الصداقة التركي ضرورة ملحة لضمان تقديم الرعاية الصحية في القطاع.

كما يمكنكم ايضأ مشاهدة احدث الاخبار الحصرية على موقعنا الرياضى الساعة سبورت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى