أخبار مصرحوادث وقضايا

تفاصيل ليلة رعـب عاشتها الإسماعيلية بسبب حريق مديرية الأمن

تم رصد عمليات التبريد المستمرة بعد إخماد الحريق الهائل الذي شب فجر يوم الاثنين وأدى إلى إصابة 41 شخصا.

وتمكن فرع هيئة الإسعاف في محافظة الإسماعيلية من نقل كافة المصابين في حادث حريق مديرية أمن الإسماعيلية، حيث بلغ عدد السيارات التي دفع بها مرفق هيئة الإسعاف 50 سيارة.

 

رفع حالة التأهب بمستشفيات الإسماعيلية

وأعلنت وزارة الصحة والسكان رفع حالة الاستعداد في مستشفيات محافظة الإسماعيلية، لاستقبال أي مصابين جراء حادث الحريق الذي شب صباح اليوم الإثنين، في مديرية أمن الإسماعيلية.

ومن جانبه، أكد الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان

الدفع بـ50 سيارة إسعاف كاملة التجهيز إلى موقع الحريق فور تلقي بلاغات حدوث الحريق

مؤكدا توافر جميع أدوية الطوارئ وفصائل الدم في مستشفيات المحافظة.

وأشار عبدالغفار إلى أن سيارات الإسعاف قدمت خدماتها الإسعافية لـ12 مصابا وانصرفوا من موقع الحادث، فيما تم نقل 26 حالة إلى المجمع الطبي بالإسماعيلية

منهم 24 حالة اختناق وحالتي حروق، مشيرا إلى خروج 7 مصابين بعد تلقي الخدمة وتحسن حالتهم الصحية، وجاري المتابعة.

 

السيطرة على حريق الإسماعيلية

وتمكنت قوات الحماية المدنية في محافظة الإسماعيلية، من السيطرة على الحريق الذى اندلع في مديرية أمن الإسماعيلية، وأدى إلى التهام المبني بالكامل وأسفر عن عدد من المصابين.

 

إجراء عمليات التبريد بمديرية أمن الإسماعيلية

وتقوم أجهزة الحماية المدنية في محافظة الإسماعيلية بعمليات التبريد داخل وخارج المبني وإعداد تقرير مفصل عن الحادث.

وفرضت قوات أمن الإسماعيلية، كردونا أمنيا بمحيط الحادث بشارع محمد على حيث تم إخلاء محيط مديرية الأمن من المواطنين والمارة، مع إبقاء تسيير حركة السيارات.

إقرأ أيضاً :-

بيان عاجل من النيابة حول حريق مبنى مديرية أمن الإسماعيلية

قرارات عاجلة من وزير الداخلية بعد حريق مبني مديرية أمن الإسماعيلية

محافظ الإسماعيلية يتفقد مكان الحادث

كما تفقد اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية، موقع الحادث يرافقه نائبه المهندس أحمد عصام

وعدد من القيادات التنفيذية في المحافظة.

كما يمكنكم ايضاً مشاهدة احدث الاخبار الحصرية على موقعنا الرياضى الساعة سبورت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى