صحة وطب

بعد تحذير الصحة العالمية من انتشارها في غزة.. معلومات خطيرة عن الكوليرا

الصحة العالمية حذرت خلال الأيام الماضية من انتشار الكوليرا نتيجة قلة المياه والتلوث وعدم استخدام مياه نظيفة أيضا في قطاع غزة، وذلك بعد قطع قوات الاحتلال الإسرائيلي كل هذه الخدمات عن أبناء غزة.

معلومات عن الكوليرا

الكوليرا مرض بكتيري ينتشر عادة عن طريق المياه الملوثة، تسبب الكوليرا الإسهال الشديد والجفاف، إذا تركت الكوليرا دون علاج، يمكن أن تكون قاتلة في غضون ساعات، حتى في الأشخاص الأصحاء سابقًا.
وقد ساهمت المعالجة الحديثة لمياه الصرف الصحي والمياه في القضاء فعلياً على الكوليرا في البلدان الصناعية، لكن الكوليرا لا تزال موجودة في أفريقيا وجنوب شرق آسيا وهايتي، ويبلغ خطر انتشار وباء الكوليرا ذروته عندما يجبر الفقر أو الحرب أو الكوارث الطبيعية الناس على العيش في ظروف مزدحمة دون صرف صحي مناسب.
يتم علاج الكوليرا بسهولة، يمكن الوقاية من الوفاة الناجمة عن الجفاف الشديد باستخدام محلول معالجة الجفاف البسيط وغير المكلف.

الكوليرا: التوعية والوقاية

من الضروري زيادة الوعي بمرض الكوليرا واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة. إليك بعض المعلومات المهمة حول الكوليرا:

كيف ينتشر الكوليرا؟

الكوليرا ينتشر عادة عن طريق المياه الملوثة. عندما يتم تلويث مياه الشرب أو مياه الصرف الصحي بالبكتيريا المسببة للكوليرا (Vibrio cholerae)، يمكن للأشخاص أن يصابوا بالعدوى عند استهلاك هذه المياه.

 

أعراض الكوليرا

من المهم معرفة أعراض الكوليرا حتى يمكن اتخاذ الإجراءات السريعة عند الحاجة. تشمل الأعراض:
إسهال شديد يمكن أن يؤدي إلى فقدان سوائل الجسم بشكل خطير واستفراغ وغثيان في المراحل المبكرة وكذلك الجفاف يمكن أن يتطور بسرعة ويصبح خطيرًا وتشنجات العضلات نتيجة فقدان الأملاح الحيوية.

العلاج والوقاية

كما يمكن علاج الكوليرا بنجاح باستخدام محلول معالجة الجفاف البسيط وغير المكلف فمن الضروري تناول سوائل كافية لمنع الجفاف واستشارة الطبيب عند الحاجة.
للوقاية من الكوليرا يجب تجنب شرب المياه الملوثة والالتزام بمعايير النظافة الشخصية. كما تعمل المعالجة النظيفة لمياه الشرب على منع انتشار المرض.

دور المجتمع

تعتمد الوقاية من الكوليرا على دور المجتمع بأكمله. يجب تعزيز التوعية بين الأفراد والمجتمعات وتشجيع ممارسات النظافة. توفير مياه نظيفة وصرف صحي آمن يعزز من الحد من انتشار المرض.
تحمل الظروف الصعبة في قطاع غزة  تحديات صحية كبيرة، ومنها انتشار الكوليرا. يجب على المجتمع الدولي والصحة العالمية والمنظمات الصحية العمل بتضافر الجهود لمساعدة السكان ومنع انتشار المرض. الوعي والوقاية هما المفتاحان للتغلب على هذا التحدي الصحي.

كما يمكنكم ايضاً مشاهدة احدث الاخبار الحصرية على موقعنا الرياضى الساعة سبورت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى