اخبار عالمية

«الخارجية الأمريكية» نحث إســ رائيل على تجنب إيذاء المدنيين في فلسطــ ين

الولايات المتحدة تعبر عن قلقها إزاء الأحداث في فلسطين

قال سامويل وربيرج، المتحدث الإقليمي بِاسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن الولايات المتحدة الأمريكية لا تريد أن ترى شخصا واحدا أو طفلا يموت بسبب أفعال الفصائل الفلسطينية، ونتواصل بشكل متواصل مع دولة الاحتلال وجيشها لتجنب أي ضرر للمدنيين.

القلق بشأن استهداف المدنيين الفلسطينيين

وأضاف «وربيرج»، في تصريحات تليفزيونية، أن أمريكا لا ترى أن قوات الاحتلال تستهدف المدنيين الفلسطينيين مقارنة بما فعلته الفصائل الفلسطينية ليس من أسبوعين ولكن منذ سنوات.

الوضع في قطاع غزة

وربيرج: الوضع في القطاع سيئ للغاية والولايات المتحدة تبذل كل ما في وسعها لإيصال المساعدات الإنسانية، وأمريكا لا ترى أن دولة الاحتلال تستهدف عمدا المدنيين.

اقرا ايضا:

الجيش الإســ رائيلي يعترف بمقـ.ـتل 9 جنود في المعارك مع المقاو.مة بغزة

حق الدفاع والمسؤولية

ولفت أن أمريكا ترى أن قوات الاحتلال لديها الحق في الدفاع عن النفس وفي الوقت نفسه مسؤولية تجنب الضرر للمدنيين، ونناقش ذلك مع تل أبيب، والفصائل الفلسطينية هي التي بدأت الأزمة الأخيرة.

التعاون الدولي للحفاظ على سلامة المدنيين

تشدد الولايات المتحدة على أهمية التعاون الدولي لضمان سلامة المدنيين في المناطق المتضررة. وتعمل بجدية مع الأطراف المعنية للتأكد من توفير المساعدات الإنسانية اللازمة للمحتاجين في فلسطين.

الدور الحاسم للحوار والتفاوض

تؤكد الولايات المتحدة على أهمية الحوار المستمر والتفاوض البناء في حل النزاعات. وتحث جميع الأطراف على التفاوض والبحث عن حلاً دبلوماسياً يحقق السلام والاستقرار في المنطقة.

«الخارجية الأمريكية» نحث إسرائيل

دعم الجهود الإنسانية

تعمل الولايات المتحدة على تعزيز الجهود الإنسانية لتوفير الرعاية والدعم للمدنيين المتضررين من الأزمات. وتشجع الولايات المتحدة الجهود الدولية لتحقيق العدالة والاستدامة في المنطقة.

إن الوضع في فلسطين يستدعي التفكير الجاد والجهود المشتركة للعمل نحو تحقيق السلام والاستقرار. وتظل الولايات المتحدة ملتزمة بدعم جميع الجهود التي تسعى إلى تحقيق هذه الأهداف، من أجل مستقبل أفضل لجميع الشعوب في المنطقة.

الانتباه إلى التطورات القادمة

سنواصل متابعة التطورات في المنطقة بعناية والتفاعل بفعالية مع الأحداث الجارية. وندعو جميع الأطراف إلى تحمل المسؤولية والعمل بحسن نية لتحقيق السلام والاستقرار في فلسطين.

إن الوضع في فلسطين يستدعي التفكير الجاد والجهود المشتركة للعمل نحو تحقيق السلام والاستقرار. وتظل الولايات المتحدة ملتزمة بدعم جميع الجهود التي تسعى إلى تحقيق هذه الأهداف، من أجل مستقبل أفضل لجميع الشعوب في المنطقة.

كما يمكنكم ايضأ مشاهدة احدث الاخبار الحصرية على موقعنا الرياضى الساعة سبورت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى