اقتصاد

البورصة المصرية تصعد مدعومة بقفزة لسهم طلعت مصطفى

ارتفع مؤشر الأسهم القيادية “إيجي إكس 30” في مصر بنسبة 0.3 بالمئة، الأحد، بدعم من صعود سهم مجموعة طلعت مصطفى القابضة 8.8 بالمئة بعد أن أكملت إحدى شركاتها إجراءات الاستحواذ على 51 بالمئة من ليجاسي للفنادق.

ومنذ بداية العام ارتفعت البورصة المصرية بنسبة 16.7 بالمئة مدعومة بالإقبال على سوق الأسهم كنوع من التحوط من انخفاض الجنيه المصري.

وفي الخليح، أغلقت البورصة السعودية على انخفاض، الأحد، قبل قرار أوبك+ المتعلق بمستويات الإنتاج في الربع الثاني.

ونقلت وكالة رويترز عن ثلاثة مصادر في أوبك+ الأسبوع الماضي قولها إن التحالف سيدرس تمديد تخفيضات إنتاج النفط الطوعية في الربع الثاني من 2024 لتوفير مزيد من الدعم للسوق. وأفاد اثنان منهم بأنه قد يبقي على التخفيضات لنهاية العام.

ونزل المؤشر السعودي 0.6 بالمئة متأثرا بتراجع سهم مصرف الراجحي 1.5 بالمئة وانخفاض سهم البنك الأهلي السعودي 1.2 بالمئة.

وكان من بين الخاسرين الآخرين سهم شركة الاتصالات زين السعودية الذي هوى 6.3 بالمئة على الرغم من إعلان الشركة ارتفاع الأرباح السنوية.

لكن سهم أفالون فارما قفز 7.6 بالمئة مرتفعا للجلسة الرابعة على التوالي منذ بدء تداوله.

وانخفض المؤشر القطري 0.1 بالمئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى