اخبار عالمية

إســ رائيل هي من استهدفت مستشفى الشفاء في غــ زة

كشف الحقيقة حول القصف

إســ رائيل هي من استهدفت مستشفى الشفاء صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية أظهرت بوضوح شديد الحقائق المختلفة حول الادعاءات التي قام بها جيش الاحتلال الإسرائيلي

بشأن الحادث الأليم لقصف مستشفى الشفاء في غزة في الجمعة الماضية.

تكذيب الادعاءات

في تحقيق دقيق،كما  قامت الصحيفة بنفي جميع الادعاءات التي قدمها الجيش الإسرائيلي بأن الفصائل الفلسطينية كانت وراء الحادث الأليم الذي طال مستشفى الشفاء.

الأدلة المقنعة

اشتبهت الصحيفة الأمريكية بشكل واضح في دقة الادعاءات الإسرائيلية

حيث تبيّن من خلال تحليل الصور ومقاطع الفيديو أن بعض القذائف التي أصابت المستشفى صدرت من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

نفي حركة “حماس”

كانت حركة “حماس” قد نفت تمامًا تلك الادعاءات الموجهة ضدها

بخصوص استخدام المستشفيات في غزة لأغراض عسكرية، مؤكدةً على أن تصريحات البيت الأبيض والبنتاجون لا أساس لها من الصحة.

الدعوة للشفافية

باسم نعيم، القيادي في حركة “حماس”، استنكر الأنباء وأكد ضرورة وصول لجنة دولية محايدة لتقييم الأوضاع داخل المستشفيات،

مطالبًا بإلقاء الضوء بشفافية على الحقائق.

كما يظهر التحقيق الدقيق لصحيفة “نيويورك تايمز” مدى أهمية الشفافية والدقة في تقديم الأحداث وكشف الحقائق،

مؤكدًا على أهمية دور الجهات الدولية المحايدة في تقييم واقع الأحداث للتوصل إلى الحقيقة الكاملة.

إســ رائيل هي من استهدفت مستشفى الشفاء

كما كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية حقيقة ادعاءات جيش الاحتلال الإسرائيلي بأن الفصائل الفلسطينية هي من قصفت مستشفى الشفاء في غزة بالخطأ يوم الجمعة الماضي.

وفنّدت الصحيفة، في تحقيق لها، ادعاءات الجيش الإسرائيلي بأن الفصائل الفلسطينية أسقطت قذيفة بالخطأ على مبنى مستشفى الشفاء.

وأشارت الصحيفة الأمريكة إلى أن إسرائيل قالت إن المقاومة الفلسطينية

وفي وقت سابق، نفت حركة “حماس” كل الادعاءات الأمريكية بشان المستشفيات في غزة،

وذلك بعدما قال البيت الأبيض والبنتاجون إن حماس تستخدمها لإسناد عملياتها العسكرية.

مجددا الدعوة لاستقبال أي لجنة دولية محايدة للاطلاع على الأوضاع في المستشفيات.

كما يمكنكم ايضاً مشاهدة احدث الاخبار الحصرية على موقعنا الرياضى الساعة سبورت

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى